كل الجمال

مرحبا بكم زوار منتديات كل الجمال
نتمني لكم إبحار موفق عبر الموقع
لا تتردد في طرح أفكارك ورايك في الموقع
عبر منتدي رأي الزوار
كل الجمال

بحثا عن التفرد والجمال


    هل النساء فى الجنة يغطين وجوههن؟

    شاطر
    avatar
    خالد علوني
    Admin
    Admin

    الابراج الابراج : الميزان
    عدد الرسائل : 264
    العمر : 33
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : -2146356230
    تاريخ التسجيل : 30/04/2008

    default هل النساء فى الجنة يغطين وجوههن؟

    مُساهمة من طرف خالد علوني في السبت مارس 19, 2011 8:24 am

    هل النساء فى الجنة يغطين وجوههن؟
    للَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ

    .•¤**¤•.*.•¤**¤• بسم الله الرحمن الرحيم .•¤**¤•.*.•¤**¤•


    الســــــــــــؤال:
    هل النساء في الجنة يغطين وجوههن ؟ وهل يرين رسول الله صَلىَّ الله عليه وسّلمَّ ؟

    الجـــــــــــواب:

    أولاً :
    لا يظهر أن المرأة في الجنة تغطي وجهها ؛ لأن الله تعالى يكسبها جمالاً فائقاً ، ويكون هذا الجمال جزاءَ ما كانت عليه من طاعة في الدنيا ، ويكون ذلك من أجل زوجها ، حتى يهنأ ويتنعم ، بل إن جمالها ليزداد المرة بعد المرة .

    عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ أَنَّ النبى قَالَ : " إن في الجنة لسوقا يأتونها كل جمعة ،فتهب ريح الشمال فتحثوا في وجوههم وثيابهم،فيزدادون حسنا و جمالا فيرجعون إلى أهليهم وقد ازدادوا حسنا حسنا وجمالا فتقول لهم أهلوهم:والله لقد ازددتم بعدنا حسنا وجمالا فيقولون وأنتم والله لقد أزددتم بعدنا حسنا وجمالا " أخرجه مسلم.

    وهذا دليل صريح على أن الحور العين ليس لهن جمال ثابت بل جمالهن الخالد في زيادة.

    وليس في الجنة نظر سوء ، ولا مرض قلب حتى تلزم المرأة بتغطية وجهها ، ولا هي محل للعمل والأمر والنهي .

    ولعلَّ الأظهر أن تكون المرأة في الجنه في مملكتها تتنعم بكافه أنواع النعيم هناك ، دون أن تكون مختلطة بالرجال ؛
    وكثيرات منكن وأنا كُنت أولكن إلى أن شرحت لى أختُ لى فى الله أمس جزاها الله خيراً كثيراً أن الأختلاط بالرجال المقصود هو رؤية النساء الرجال من غير مُحادثة فهذا فى محل إختلاط أذا وُجدت فى نفس المكان أى أن كان مسجد أو مواصلات عامة أو فناء كبير مدرسة أو مكتب أو الشارع عموماً فهذا إختلاط حتى لو ضمنت المرأة أنها لا تتحدث مع الرجال مجرد تواجداها إختلاط

    قال الله عزوجل : "فِيهِنَّ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنسٌ قَبْلَهُمْ وَلَا جَانٌّ " الرحمن56
    وقال تعالى : "حُورٌ مَّقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ " الرحمن72

    ووصف الحور العين بأنهن قاصرات الطرف أي :
    يقصرن نظرهن وحبهن على أزواجهن ، ووصفهن بأنهن حور مقصورات في الخيام ، وليس معنى هذا أنهن لا يخرجن من مملكتهن ، بل لهن كل ما يشتهينه مما أعده الله لأهل الجنه ، ومثله يقال في نساء أهل الجنة من المؤمنات .


    ثانياً :
    الذي يظهر أن نساء الجنة لا يُمنعن من رؤية النبي ؛ لأنه نبي الأمة ، وهن بمثابة بناتة ، وهو أولى بالمؤمنين من أنفسهم .

    قال ابن كثير – رحمه الله –
    في تفسير قوله تعالى على لسان لوط لقومه : " هَؤُلَاءِ بَنَاتِي هُنَّ أَطْهَرُ لَكُمْ "هود78
    النبي للأمة بمنزلة الوالد للرجال والنساء،وأرشدهم إلى ما هو أنفع لهم في الدنيا والآخرة.

    قال مجاهد :
    لم يكن بناته ، ولكن كن من أمته ، وكل نبي أبو أمته .

    وقال سعيد بن جبير :
    يعني نساءهم ، هن بناته ، وهو أب لهم ويقال في بعض القراءات النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم وهو أب لهم .

    وقد جاءت البشرى في السنَّة لكل من يراه في المنام أنه سيراه في الجنة ، وكذا جاءت البشرى لمن خشي أن لا يراه في الجنة .

    أ. قال تعالى :
    "وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقاً "النساء69

    عَنْ أبي هريره قَالَ :
    سمعت النبى قال : "من رآني في المنام فسيراني في اليقظة ولا يتمثل الشيطان بي " رواه البخاري.
    وليس في هذا الحديث دلالة على أنه سيراه ذاته في اليقظة في الحياة الدنيا؛
    لأنه يحتمل أن المراد بأنه: فسيراني يوم القيامة،
    ويحتمل أن المراد: فسيرى تأويل رؤياه؛ لأن هذه الرؤيا صادقة
    بدليل ما جاء في الروايات الأخرى من قوله "فقد رآني" الحديث.
    وقد يراه المؤمن في منامه رؤيا صادقة على صفته التي كان صَلىَّ الله عَليه وسّلمَّ عليها أيام حياته الدنيوية.

    وعن عائشه رضى الله عنها قالت :
    جاء رجل إلى النبي فقال : يا رسول الله إنك لأحب إلي من نفسي وأحب إلي من أهلي ، وأحب إلي من ولدي ، وإني لأكون في البيت فأذكرك فما أصبر حتى آتيك فأنظر إليك ، وإذا ذكرت موتي وموتك عرفت أنك إذا دخلت الجنة رُفعت مع النبيين ، وإن دخلت الجنة خشيت ألا أراك ، فلم يردَّ عليه النبي حتى نزلت عليه

    "وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا " النساء69

    وعن أنس بن مَالِكٍ أن النبى قال : " لغدوة في سبيل الله أو روحة ،خير من الدنيا وما فيها ولقاب قوس أحدكم أو موضع قيده –يعني سوطه-من الجنة خير من الدنيا وما فيها و لو أطلعت امرأة من نساء أهل الجنة إلى الأرض لملأت ما بينها ريحا ولأضاءت ما بينهما ،ولنصيفها على رأسها خير من الدنيا وما فيها" رواه البخاري ومسلم.

    والنصيف :هو خمار الرأس (النقاب) ، كما فسره بعض العلماء.
    القاب:القدر.

    لكن يظهر أن هذا النصيف من جملة زينتها التي تتجمل بها لزوجها ، كما يشعر به سياق الحديث الذي يذكر حسن نساء الجنه وجمالهن .

    رزقنى الله وإياكن رفقة النبى مُحمد صلوات الله وسلامه عليه وأن ننال شفاعته فى الأخرة كما أحيينا سنته فى الدنيا ورزقنى وإياكن النظر إليه فى الجنان


    وأسألُ الله عزوجل بأسماَئه الحُسنى,وصَفاَته العُلَى أن يَجعلَةُ خالــصاً لوجه الكَريم, وأن ينفَعَنى بِه فى حَيَاتى وبَعدَ مَمَاتى , وأن ينفَعَ به من قَرأهُ, أو كَان سبباً فى نَشرهُ, إنهُ سُبحانُه ولى ذلك والقَادرُ عَلَيهِ ..
    منقول للفائدة بأذن الله.


    _________________
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أغسطس 14, 2018 7:12 pm